بطاقة سوني الذكية

سوني تطرح بطاقة ذاكرة Premium Sound لعشاق الموسيقى المُترفين!

قد لا تقدم التقنيات الموسيقية المرتبطة بالتكنولوجيا الالكترونية اليوم الخدمة الأمثل لعشاق الموسيقا النقية، فهنالك العديد من العوائق أمام المستخدم لتحد من جودة الصوت رغم إنفاق الكثير للحصول على أفضل التقنيات الرقمية في هذا المجال..

والمشكلة الأكبر أنك قد لا تتمكن من إدلاء اللوم على شيء معين يخطف الجودة العالية حتى من النسخ الأصلية المحملة على مشغلك الرقمي، ليتبين اليوم أن بطاقة التخزين قد تكون إحدى أكبر تلك العوائق على الأقل حسب اعتقاد سوني.

ووفقاً لصحيفة وول ستريت الامريكية فقد قامت الشركة بالإعلان عن أولى بطاقات التخزين الصوتي الاحترافية “Premium Sound” باسم ” SR-64HXA ” لتجوب السوق العالمية في الأيام القليلة القادمة من الشهر.

وكما صرّحت الشركة بأن ابتكار تلك البطاقة صمم خصّيصاً للحد من الضجيج الكهربائي التي تصدره البطاقات التقليدية أثناء قراءة البيانات واستدعاءها على مشغلك الرقمي، وبالتالي ستقدم هذه النسخة الجديدة نقاء أكبر يزيد من جودة الصوت مقارنةً مع بطاقات SD المعتادة في السوق الاستهلاكية.

الخبر السار هو أن تصميم تلك البطاقة لم يخرج عن المعتاد في الهيكلة ليخرج دون أي اختلاف عن سابقيه من الفئة MicroSDXC 10  أو بطاقات Micro SD كما هو شائع، مما يجعلها تتناسب مع جميع الأجهزة التي تملك مدخل microSD تقليدي، لذلك ليس عليك الخوف حيال مصاريف جديدة لتأمين الجهاز الملائم.

أما الخبر المزعج فإن ما وفرته من شراء أي قطعة الكترونية جديدة قد تبذله على شراء هذه البطاقة التخزينية باهظة الثمن والتي يقدر سعرها بحوالي 160 دولار أمريكي مقابل 64 غيغا بايت من مساحة تخزينية، مما يدخل الشركة بمخاطرة كبيرة إزاء تلك التكلفة، حيث أنه يمكنك امتلاك بطاقة microSD CLASS 10 لنفس السعة الاستيعابية بأقل من 30 دولار.

مالياً قد لا يجد المستخدم العادي أي سبب في امتلاك مثل هذه البطاقة ليضيفها إلى هاتفه الذكي أو جهازه اللوحي الذي قد يساوي سعر زوج من تلك البطاقة فقط، أما إن كنت تبحث عن بعض الرقي التقني ومحاولة الوصول إلى الأمثل فيمكنك تزويد تلك البطاقة إلى نسخة سوني الجديدة من مشغل Walkman     “NW-ZX2″ والذي بدأت الشركة ببثه في السوق العالمية في بدايات الشهر المنصرم بسعر1200 دولار أمريكي، فمن قد يهتم بشراء هكذا عينه صوتية فلن تزيد 150 دولار إضافية من عبئ تكلفة امتلاك أداه بث صوتية عالية الجودة.

يعتقد الكثيرون بما فيهم إدارة سوني المسؤولة عن المنتج أن الرغبة في اقتناء هكذا إضافة بتلك التكلفة قد يكون مغامرة بإمكانية تسويقها وإيصالها إلى أكبر عدد من الزبائن المعتادين للشركة..

وبالتوافق مع أقوال المتحدث الرسمي باسم الشركة فقد يعتقد أن أولئك الملتزمين بانتقاء أجود مرحلة ممكنة من الصوتيات سوف يرغبون في تجربة مثل هذا المنتج الذي قد يضفي بعض من النقاوة الإضافية على مسمع العشاق المتخصصين.

من المقرر إصدار أولى نسخ هذه البطاقة في الخامس من مارس الشهر المقبل في اليابان ليتم إصدارها بفترات متزامنة في باقي الأسواق العالمية.

أما بالنسبة لأحقية امتلاك هذه التقنية عن غيرها في هذا المجال فلن يفيد المستخدم سوى أذنيه للتأكد من أن البطاقة تستحق كامل المبلغ أم أنها لن تحدث هذا فارق الذي يعوض سعرها وذلك ما قد يحدث على الأرجح بالنسبة للمستخدمين الغير اختصاصيين حسب اعتقادي الشخصي، لذلك قد نضطر للتمهل قليلاً إلى أن تلحق بنا الشركة بأسعار مخفضة.

 خريطة الموقع

Our website is protected by DMC Firewall!